快捷搜索:

4 قتلى إثر اشتباكات محدودة بين القو

        
2019-10-22 16:00 |

صنعاء 21 أكتوبر 2019 (شينخوا) سقط اربعة قتلى على الأقل اليوم (الإثنين) إثر اشتباكات محدودة بين القوات الحكومية وقوات المجلس الانتقالي الجنوبي (مطالب بالانفصال) في محافظة أبين جنوبي اليمن، حسبما أفاد مصدر محلي مسئول وبيان.

وقال المصدر لوكالة أنباء ((شينخوا)) إن اشتباكات محدودة اندلعت بين القوات الحكومية وقوات الحزام الأمني التابعة للمجلس الانتقالي الجنوبي في المدخل الغربي لمدينة مودية شرق محافظة ابين.

وأكد أن الاشتباكات أسفرت عن اربعة قتلى على الأقل من الجانبين.

وأصيب آخرون من الجانبين، ومن بين المصابين ضابط في أمن المحافظة موالي للحكومة يدعى (علي مصهرج) وتم نقله إلى مدينة عدن الخاضعة لسيطرة الانتقالي.

وأوضح المصدر أن الاشتباكات استمرت لساعات، ولم يعرف سببها حتى اللحظة، وان وساطة قبلية تمكنت من ايقافها ووضع هدنة بين الجانبين لمدة اسبوع.

وفي السياق ذاته، اتهمت قوات الحزام الامني في ابين (تابعة للانتقالي) القوات الحكومية بشن هجوم على مواقع لها.

وأوضح بيان لتلك القوات، أن "النقاط الأمنية المرابطة في مودية امام المحكمة تعرضت لهجوم بالاسلحة الخفيفة والمتوسطة".

وأشار البيان إلى أن قائد الحزام الأمني في أبين، عبد اللطيف السيد، وجه برفع درجة الجاهزية القتالية القصوى والانتظار للتعليمات العسكرية القادمة".

وكانت قد شهدت محافظة أبين معارك بين القوات الحكومية والانتقالي في أغسطس الماضي.

وتسيطر قوات المجلس الانتقالي على مدينة زنجبار عاصمة المحافظة ومدينة جعار ثاني كبرى مدن أبين ومناطق أخرى في المحافظة، فيما تتمركز القوات الحكومية في مدينة شقرة وبعض المديريات الأخرى من المحافظة.

您可能还会对下面的文章感兴趣: